اختتام دورة تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها

نيابة عن معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن حمد الداود، رعى سعادة وكيل الجامعة الأستاذ الدكتور مرعي بن حسين القحطاني صباح الأربعاء الموافق 3/7/1436هـ ، بالمدرجات المركزية بمقر الجامعة بأبها، الحفل الختامي لدورة اللغة العربية للناطقين بغيرها، والتي استمرت لمدة (9) أسابيع، بهدف تمكين أعضاء هيئة التدريس بالجامعة الناطقين بغير العربية، من إجادة اللغة كتابةً ونطقًا بالشكل الصحيح.

وبدأ الحفل بكلمة للمتدربين ألقاها نيابة عنهم الأستاذ سيد سعادة الله، شكر فيها مدير الجامعة وجميع القائمين على إنجاح هذه الدورة، وقال ” استفدنا كثيراً من هذه الدورة، وأصبحنا قادرين على التواصل مع الآخرين وطلاب الجامعة، كما أننا أصبحنا سعيدين ونحن نتحدث باللغة العربية التي هي لغة القران الكريم”.

بدورة ألقى سعادة عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور مبارك حمدان كلمة شكر فيها الحضور، وأوضح أن العمادة على عاتقها  مسؤولية كبيرة تجاه تنمية اللغة العربية، لذلك حرصت الجامعة على تنظيم هذه الدورة، وقال” هذه الدورة جاءت بتوجيه من قبل مدير الجامعة بهدف إتاحة الفرصة لأعضاء هيئة التدريس للتعلم مجاناً من غير رسوم”، كما بين حمدان أن هذه الدورة هي بداية فعلية لإطلاق عدد من الدورات  التي تنوي العمادة إقامتها مستقبلاً على المستويين الرجالي والنسائي ، وفي ختام الحفل قام سعادة وكيل الجامعة بتسليم الشهادات للمتدربين .

.

.

.